أخبار

فرنسا تحاكم رفعت الاسد

بأمر من القاضي الفرنسي رينو فان رويمبيك سيمثل رفعت الاسد شقيق الرئيس السوري الراحل حافظ الاسد امام المحكمة بتهم قد تحيله الى السجن لينهي حياته هناك، ويتضمن ملف الاتهام اختلاس وتبييض الاموال وبناء إمبراطورية عقارية من اموال نهبت من خزائن الدولة السورية، وتبلغ قيمة الإمبراطورية العقارية 90مليون يورو. وتضم املاكه المسجلة منزلين في الاحياء الثرية بباريس، ونحو أربعين شقة في أحياء اخرى راقية في العاصمة، وقصر مع مزرعة في فال دواز قرب باريس و 7,400 متر مربع من المكاتب في ليون. وتم شراء معظم ذلك في الثمانينات من خلال شركات خارجية في بنما وكوراكاو وليشتنشتاين ولوكسمبورغ. ويمتلك رفعت الأسد هو وعائلته أكثر من 500 عقار في إسبانيا، تمت مصادرتها من قبل السلطات في عام 2017.
وتؤكد المعلومات ان رفعت الاسد “81” متزوج من 4 نساء وله 16 من الابناء، ويعيش حياة بذخ كبرى ما لفت انتباه السلطات الفرنسية لكن هذا ليس الاصل، يبدو ان فرنسا صعدت من وتيرة التعاون مع بشار الاسد، وتلقت المعلومات من عنده لإدانة عمه بتهمة السرقة والاثراء الغير شرعي، ذلك عن العم! يبقى من اين لابن الاخ بالمليارات؟ هذا السؤال لا يعني الكثير لفرنسا مادام العم لا يحكم وبالتالي ليست لديها معه مصالح دولة، ومادام ابن الاخ الدموي بمقدوره تقديم الكثير من التنازلات لصالح باريس وغيرها من عواصم الدول النافذة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق