منوعات

انطلاقا من ماي، لكسمبورغ لن تكون جنة الوقود

بحلول الفاتح من ماي 2019، سيفقد المواطن في لكسمبورغ افضلية اسعار البنزين الارخص في المنطقة، بعد ان قرر البرلمان اضافة جديدة على سعر المحروقات، يهدف هذا الإجراء الجديد إلى تقليل حجم المبيعات في المنطقة من أجل تحقيق الأهداف المناخية بموجب اتفاقيات باريس.وكانت لكسمبورغ وجهة محبذة لأصحاب السيارات في دول الطوق، مثل بلجيكا والمانيا وفرنسا، لكن يبدو ان البلجيكيين سيفقدون هذه الخاصة، بعد الارتفاع الجديد الذي تجاوز الاسعار الموجودة في بلادهم، بينما ستتقلص مرابيح البقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى